امرأة على درب الذكريات

img_0740

 

 

امرأة على درب الذكريات

بقلمي ✍️ بدرية حمد

 

 

في لحظة ..
لحظة شوق … فقط لحظة
كومضة شرر .. كقبلة ضوء خاطفة على وجه مرآة..
في لحظة .. فقط لحظة ..
كل الشوق .. ذلك الشوق ..
الذي يملئ قلبي .. يسكن فؤادي .. ويخيم على أفكاري ..
الشوق للسير على درب الماضي ..
على مخدعي الصغير أتمدد
احتضن وسادة أحلامي، أفتح دولابي البني فتستقبلني عرائسي الجميلة..
كتبي الصغيرة ومذكراتي الصادقة وزهريات ملونة وورود رقيقة..
بأناملي الصغيرة رسمتها على تلك الجدران القديمة.
أشتاق..
لحي الطفولة.. للمغامرات الساذجة .. لتجمع الرفيقات .. والحكايات البريئة.
لوحات معلقة على جدران الذاكرة..
مرسومة بألوان وهنت حزناً على فراق طويل ..
تتلمسها يداي الصغيرتان عسى أن تدب فيها الحياة.
ماليداي قد كبرتا؟ مالأناملي طويلة وملطخة بالأصباغ؟
ماللجدران تهتز ؟ ماللوحات تتساقط؟
الدرب طويل … يضيق بي … يضيق !
وأنا أكبر .. وضفائري تحل قيودها..
ظلام حالك .. أشعر بوحشة !
ليتني أصل نهاية الدرب، هناك حيث الشمس مشرقة.
وفي منتصف الطريق .. تنتصف خطواتي .. تتراجع ..
يستوقفني وجه امرأة معلق على الجدار ..
عينان مألوفتان .. أنف وفم أعرفهما ..
أبتسم فتبادلني الابتسام. أمد يدي لأحتضنها فتحضني .. فإذا بي هي .. وإذا بها أنا .. وإذا بنا نحن .. امرأة واحدة على وجه مرآة .. امرأة عبرت درب الذكريات في لحظة .. لحظة شوق.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s