نبذة عن رواية

رواية ” رسائل من المنفى “

بقلمي ✍️ بدرية حمد

انتهيت من كتابة أول رواية لي بعنوان “رسائل من المنفى ” الرواية التي استنزفت كتابتها الكثير من وقتي ونفسي ولا ابالغ ان قلت واعصابي كذلك لأن شخصياتها كانوا يثيرون صخباً وضجيجاً باحداثهم اليومية في ذهني لأكثر من عشرين عام ، واثناء كتابتي للرواية كنت احاول الاستعجال حتى انتهي منها فينتهي ذلك الصخب ظناً مني اني سأرتاح ، وبعد ان انتهيت وسلمتها لدار النشر بدأت اشتاق لهم ولضجيجهم ولصور الاماكن والشخصيات اشتياقاً اتعبني اكثر مما اتعبني صخبهم السابق في ذهني ..
جزء من مقدمة الرواية :
( حكايتنا مع الحب غريبة ، تعطش قلوبنا بدونه ونسعى للبحث عنه وما ان نلقاه نشرع له قلوبنا الظمأى ليغرقها بفيضانه ، فأما نهلك وأما ننجو باعجوبة وتبقى في قلوبنا جروحا لا دواء لها )
الحب هو من يسيرنا في حياتنا ، الحب في كل اشكاله ، حبنا لأنفسنا ولوالدينا ولأخوتنا ، حبنا لاصدقائنا وازواجنا وابنائنا ، حبنا لتفاصيل حياتنا وعملنا ونجاحاتنا وحب العشاق الرومانسي و و ..
رواية ” رسائل من المنفى ” عبارة عن رسائل حب وألم ولقاء وفراق ، مذكرات طفلة وشابة وامرأة من جيل ( الطيبين ) مهداة الى جيل ( ٢٠٠٠ ) الذي سمع بلقب الطيبين لكنه لا يعلم شيئاً عن تفاصيل حياة ذلك الجيل وتلك الحقبة الجميلة بايجابياتها وسلبياتها .

الواقع في قصص

IMG-20200626-WA0006

الواقع في قصص

من تأليف / بدرية حمد

اول اصداراتي في ٢٠١٩ عن دار لوسيل للنشر في قطر .

 

 

 

عبارة عن ١٣ قصة قصيرة من واقع المجتمع القطري ، كان ادق واجمل وصف لهذه المجموعة القصصية وصلني على لسان صديقة لي ، الرسامة التشكيلية ( سمية الخليلي ) :

” مجموعة قصصية فيها الحب ، فيها الصدق ، تحكي عن الوفاء تارة وعن البعد تارة اخرى . نسجت فيها الذكريات فمر في اذهاننا شريط الماضي الذي يفيض منه كل أمل وكل ألم .

تنوعت فيها المشاعر وتألقت فيها الاحاسيس ، لمسنا فيها الواقع عن قرب شديد .

رأينا (هو) و (هي) وانجذبنا نحو الطفولة وحبها البريء ، والماضي الذي اعتقدنا انه بعيد وجدناه متأصل فينا وقريب .

رابط الكتاب : https://www.darlusail.com/book/7422/%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%A7%D9%82%D8%B9-%D9%81%D9%8A-%D9%82%D8%B5%D8%B5/ar